محليات

كابول: توزيع معايدات مالية على العائلات المستورة

"مجموعة شباب كابول" تستقبل العيد بتوزيع معايدات مالية على العائلات المستورة.

بادرت "مجموعة شباب كابول" إلى جمع تبرعات من أهالي القرية المقتدرين وتوزيعها كمعايدات مالية لبعض العائلات المستورة، آملين أن تساهم هذه المعايدة بتخفيف عبء تحضير مستلزمات العيد التي تثقل كاهل تلك العائلات.

وفيما ورد عن أعضاء الجمعية فإنّ هذا المشروع سيستمر طيلة أيّام السنة ولن يقتصر فقط على فترة الأعياد، نظرًا للحاجة الماسّة التي لاحظها الأعضاء خلال الزيارات التي قاموا بها لتلك العائلات. ويرى الأعضاء هذا المشروع على أنّه أسمى المشاريع الانسانية التي يمكن أن يؤدونها لخدمة مجتمعهم، مؤمنين أنّ مثل هذا المشروع يشحذهم بطاقات هائلة لمواصلة أعمالهم التطوعيّة.

وقد بادرت المجموعة أيضاً خلال الأسبوع الأخير من شهر رمضان المبارك إلى تكريم المسنين في القرية، بحيث تمّ تنظيم فعاليات شيّقة في نادي المسنين، التقى خلالها الجيل الشاب بكبار السن ليتحادثوا مطولاً حول الماضي والحاضر وتجارب كل منهم، في أجواءً مرحة رسمت البسمة على وجوه الجميع. كما رافقت الموسيقى والأغاني التراثيّة هذا اللقاء، بحيث قدّمت الفنانة الكابوليّة سلام نزيه هيبي باقة من الأغاني التراثيّة، مصحوبةً بالألحان الجميلة التي أدّتها الشابة ايمان ابراهيم. وحصل المسنون كذلك على هدايا تذكاريّة.

إعلان

وايمانًا منّ أعضاء المجموعة بالعمق التاريخي الذي يمدّهم فيه جيل الأجداد، يقوم الكادر بتحضير برنامج مصوّر بعنوان "جدّي يتكلّم" يرصدون من خلاله ذاكرة الأجداد بحلوها ومرّها، لتكون أرشيفًا لأهالي كابول ينكشفون من خلاله على تاريخهم. وبذلك يربط شباب المجموعة تاريخ القرية بحاضرها ومستقبلها آملين أن يساهموا في بناء مجتمع كابولي سليم.  

ويشار إلى أنّ المجموعة نظّمت خلال الشهر الفضيل مجموعة نشاطات اجتماعيّة وتثقيفيّة وترفيهيّة، من ضمنها اعداد وانتاج برنامج مصوّر خاص، طرح العديد من القضايا الاجتماعيّة كالعنف والأعراس والعائليّة والطلاق وغيرها، وتم مناقشتها أمام الجمهور. إلى جانب ذلك، شمل البرنامج أيضاً مسابقات رمضانيّة، طرحت أسئلة على الجمهور حول هذه القضايا وتم تقديم جوائز للفائزين مقدّمة من محلات كابول التجارية. 

ويذكر أنّ مجموعة شباب كابول تعمل بشكل تطوعي لتنمية القرية من خلال استكشاف الطاقات الشبابيّة وتوظيفها لصالح العمل الجماهيري والتعاون المجتمعي وتشكيل حراك يساهم في احداث نهضة في القرية. وتضم المجموعة تسعة أعضاء ثابتين هم: يوسف عيسى ابراهيم، عامر جمل، حسام بدران، بادر ابراهيم، محمود فخري طه، محمود أشقر، بلال ابراهيم، محمد عبد الرحمن وأحمد مرشد، إلى جانب أصدقاء المجموعة الذين يدعمون جميع نشاطاتها، ومن ضمنهم ميادة عصفور وماهر صالح وجواد مرشد وسلام نزيه هيبي وايمان ابراهيم.







 

0

التعليقات المنشورة لا تعبر عن رأي "الشمس" وانما تعبر عن رأي اصحابها.

فيديوهات

+المزيد