بمناسبة اقتراب الذكرى ال40 ليوم الارض الخالد نظمت اللجنة الشعبية في سخنين مساء ندوة قيمة بعنوان ’الارض هي الهوية والوجود‘.

تولى عرافة الامسية المحامي اياد خلايلة، بدوره رحب بالحضور وقدم مداخلة حول الندوة، ومن ثم تحدث مازن غنايم، رئيس بلدية سخنين ورئيس اللجنة القطرية لرؤساء السلطات المحلية العربية مرحبا بالحضور ومتحدثا عن الاوضاع الراهنة بخصوص هدم المنازل وتوسيع المسطحات والضائقة السكنية التي تعاني منها البلدات العربية.

كما تحدث بمداخلات كل من النواب مسعود غنايم ويوسف جبارين وباسل غطاس، د . حنا سويد، رئيس المركز العربي للتخطيط البديل. وأسهب سويد في حديثه قضية الارض والمسكن وعن اقتراح دولة اسرائيل بتعويض المهجرين واعطائهم مهلة لمدة ثلاث سنوات، مشيرا بأن "هذا المخطط من شانه محو قضية حق العودة".

كما تضمنت الندوة الحديث عن قضية لجان التنظيم وعملها المتحيز وقضية قسائم البناء في سخنين والسماسرة، الى جانب هدم البيوت في الوسط العربي بذريعة وحجة البناء غير المرخص وعن الضائقة السكنية بعد انتهاء مخزون الارض وعدم توسيع مسطح البلدات العربية.

إعلان













































0

التعليقات المنشورة لا تعبر عن رأي "الشمس" وانما تعبر عن رأي اصحابها.

فيديوهات

+المزيد