أصدرت بلدية سخنين بيانا الى الرأي العام، وصلت نسخة عنه اذاعة وموقع الشمس، تطرق لحادث اطلاق النار الليلة على مبنى البلدية

وجاء في البيان: " بلدية سخنين، برئيسها واعضائها وموظفيها، تستنكر بشدة قيام مجهولين الليلة الماضية باطلاق الرصاص على زجاج واجهة بلدية سخنين".

وأضاف " هذا العمل الجبان ينضم الى حادث اطلاق النار الذي وقع قبل عدة ليال على بيت أحد المواطنين في سخنين".

واعتبر بيان البلدية أن مثل هذه الأعمال خارجة عن أخلاقيات أهالي المدينة، وتوعد أنه " لن نسمح لهذه الأيادي المخربة أن تعبث بأمن وسمعة مدينتنا الحبيبة سخنين".

إعلان

وطالب البيان الشرطة بأخذ دورها "بشكل جدي وعاجل للكشف عن هؤلاء المخربين"، ودعا الى عدم التهاون معهم.  

وكانت الشرطة قد ذكرت أن مجهولين أقدموا على اطلاق عيارات نارية باتجاه مبنى بلدية سخنين الليلة الفائتة، والحقوا اضرارا مادية طفيفة، وأضافت أنها تواصل اعمال التحري والتحقيق في كافة الملابسات والتفاصيل ذات العلاقة.

وقد عقدت بلدية سخنين مؤتمرا صحفيا حول الموضوع بحضور ادارة البلدية والمعارضة حيث تم اصدار بيان شجب واستنكار لحادثة الاعتداء على البلدية والملك العام . كما ووجه رئيس البلدية اصبع الاتهام لمثل هذه الاحداث لشرطة اسرائيل وحملهم المسؤولية مطالبا اياهم بالكشف السريع عن منفذي عملية الاعتداء على البلدية وكافة ظواهر استعمال السلاح في البلدة والوسط العربي واعتقال الجناة ومعاقبتهم، مشيرا بان اية اشكال يمكن حله بالتفاهم وليس عن طريق استعمال السلاح والعنف كون هذه المظاهر لا تخدم المصلحة العامة وتمس بالنسيج الاجتماعي في سخنين التي تعتبر البلد الوادعه والمعروفة بنسيجها الاجتماعي الى جانب ذلك وجه رئيس البلدية مازن غنايم اللوم للاهالي وحثهم على ممارسة دورهم في تثقيف ابنائهم وتربيتهم.









0

التعليقات المنشورة لا تعبر عن رأي "الشمس" وانما تعبر عن رأي اصحابها.

فيديوهات

+المزيد