محليات

خبر عاجل..الاعتداء على موظف بمجلس محلي اللقية يتصدر عناوين اخبار محلية

حرصًا منا على تقديم خدمة مميزة لقراءنا نقدم لكم خدمة تهتم برصد المواضيع التي تصدرت المواقع المهتمة بنشر اخبار محلية والتي تصدرها خبر عاجل ينشر التفاصيل الخاصة الاعتداء بالإعتداء بالضرب المبرح على موظف في مجلس محلي اللقية عقب صلاة الجمعة الماضية.

صوره ارشيفيه zamnpress

وتصدر اخبار محلية خبر عاجل يوضح ملابسات حادثة الاعتداء على موظف حكومي بمجلس محلي اللقية بمركز عييروت- البلدات عقب صلاة الجمعة اليوم بعد أن قام عدد من أبناء عائلة مقاول بالإعتداء بالضرب المبرح على هذا الموظف لأنه لم يرضى بطريقة ادارة هذا الموظف لطلب الذي تقدم به الى المجلس المحلي في طريقة غير آدمية للتعبير عن الاعتراض. من جانبها قامت شرطة النقب في خبر عاجل صوره ارشيفيه zamnpress

جديد تصدر المواقع المهتمة بنشر اخبار محلية بفتح التحقيق في ملابسات الخاصة بتفاصيل بهذه الحادث، حيث تم توجيه الاتهام الى أربعة من أفراد عائلة هذا المقاول الذي اختلف في بعض الأمور مع الموظف المحلي من اجل إصدار قرار باعتقالهم واتخاذ الإجراءات القانونية ضدهم بعد الاعتدائ على موظف حكومي أثناء تأدية عمله. وفي خبر عاجل أخر كان محور حديث المواقع المعنية بنشر اخبار محلية يرجع بدايات هذا الخلاف بين الموظف والمقاول منذ ثلاثة أسابيع ماضية قام خلالها هذا المقاول بالاعتداء على الموظف قبل أن يقوما أربعة من أفراد عائلته بالاعتداء عليه بالضرب المبرح هذه المرة يوم الجمعة الماضية قبل أن تتمكن شرطة التحقيقات المسئولة عن الحادث من كشف النقاب عن الجناة وتقوم باعتقال أربعة من أفراد عائلة المقال، لتقوم بعدها النيابة بإخلاء سبيل ثلاثة ليبقوا بالحبس المنزلي، في حين أبقت على المشتبه الرابع المركزي مع مواصلة التحقيق في اعتداء المقاول نفسه على الموظف. وفسرت جهة التحقيق في خبر عاجل تصدر المواقع المهتمة بنشر اخبار محلية بأن السبب في الإبقاء على هذا المعتدي الرابع بعد تم التأكد من أنه قام بالتعرض الى الموظف بسد عرض الشارع أمام سيارة الضحية قبل أن يقوم هذا المشتبه به مع الثلاثة الأخرين بالاعتداء عليه بالضرب المبرح في جميع جسمه، حيث من المقرر أن يتم التقدم اليوم بلوئح الاتهام الخاصة بالجناة الأربعة مع طلب تمديد اعتقال حتى الانتهاء من كافة الاجراءات القانونيه ضدهم.

0

التعليقات المنشورة لا تعبر عن رأي "الشمس" وانما تعبر عن رأي اصحابها.