صحة

سرطان الثدي عند الرجال

يعتبر سرطان الثدي هو احد الأمراض الشائعة والخطيرة التي تصيب النساء ولكن الكثير منا لا يعرف انه قد يصيب الرجال أيضا.

من المعروف أن سرطان الثدي هو مرض خطير خاصة لأنه يعتبر وراثيا ويجب إجراء الفحوصات الدورية إذا كان هناك تاريخ وراثي في العائلة للمساعدة في الكشف المبكر عنه فيجب إجراء تلك الفحوصات مرة كل سنة علي الأقل للاطمئنان علي صحتهم.

ومن الأشياء الغير معروفة أن سرطان الثدي يمكن أن يظهر عند الرجال أيضا مثل النساء لأنهم يملكون خلايا ثديية كما في النساء ويمكن أن تتحول تلك الخلايا إلي خلايا سرطانية وتسبب هذا المرض وتكون خطورته نفس الخطورة عند النساء لذلك يجب عليهم الانتباه.

و إلي الآن لا يوجد سبب واضح لظهور سرطان الثدي عند الرجال ولكن توجد قابلية للإصابة به عند رجال أكثر من رجال آخرين ويمكن أن تعود تلك القابلية للعامل الوراثي أو بسبب تعرض الرجل لكمية كبيرة من الإشعاع عملت علي تحويل الخلايا العادية إلي خلايا سرطانية كما أن الرجال فوق سن الستين هم أكثر عرضة للإصابة بالمرض.

وتوجد بعض الأعراض التي تدل علي وجود مرض سرطان الثدي عند الرجال مثل وجود تكتلات غريبة بالثدي أو نزول إفرازات من منطقة الحلمة أو إصابة الثدي بالجروح أو طفح في الجلد وعند وجود تلك الأعراض يجب علي الرجل الذهاب إلي الطبيب لتشخيص حالته وإجراء الفحوصات المطلوبة.

وهناك بعض الفحوصات التي ينبغي علي الرجال عملها عند الشك في الإصابة بالمرض أو ظهور بعض الأعراض السابق ذكرها مثل إجراء مسح علي الثدي بالموجات فوق الصوتية والتي تعطي تجسيم ثلاثي الأبعاد للجزء المصاب أو عن طريق الشفط وهو عبارة عن شفط بعض الخلايا المصابة عن طريق إدخال إبرة إلي الثدي.

أو يتم عمل فحص يسمي بالخزعة عن طريق اخذ بعض الخلايا المصابة من الثدي لفحصها في المعمل ولكن قبل إجراء هذا الفحص يتم الخضوع لتخدير موضعي كما يتم عمل بعض تحاليل الدم الاخري التي تبين الإصابة بالمرض أو لا.

والإصابة بسرطان الثدي عند الرجال تتم علي عدة مراحل ففي البداية يكون الورم عبارة عن كتلة صغيرة بالثدي ثم يتطور وتكبر تلك الكتلة ويمكن أن تنقسم لعدة كتل أو تنتشر في العديد من أجزاء الجسم الاخري وتكون تلك المرحلة من المراحل المتطورة والخطيرة.

وتوجد العديد من طرق العلاج لسرطان الثدي عند الرجال ومنها الجراحة لاستئصال الخلايا السرطانية وبسبب صغر حجم الثدي عند الرجال فيتم إزالة الثدي بأكمله ويوجد نوع آخر من العلاج عن طريق الأدوية الهرمونية والتي تمنع بعض الهرمونات من الزيادة في الجسم وبالتالي تفيد في التقليل من الخلايا المصابة.

كما يوجد العلاج الإشعاعي عن طريق استخدام أجهزة تعمل بنوع من الأشعة يقضي علي الخلايا السرطانية.

0

التعليقات المنشورة لا تعبر عن رأي "الشمس" وانما تعبر عن رأي اصحابها.