تشهد قرية مصمص المحاذية لمدينة ام الفحم في وادي عارة ، حالة استنفار للقوى السياسية وأبناء القرية بعد صدور بيان للشرطة يفيد بأن قطعان المستوطنين من اليمين المتطرف تقدموا بطلب لشرطة لواء الساحل لتنظيم تظاهرة في القرية خلال الفترة القريبة . وكانت الناطقة بلسان الشرطة الاسرائيلية لوبا سامري قد صرّحت بأن نشطاء من اليمين تقدموا اول أمس الخميس بطلب لتنظيم تظاهرة في بلدة مصمص، وعليه سيتم استدعاء عدد منهم لمحطة شرطة أم الفحم لفحص الطلب والبتّ فيه . وكانت مصادر إعلامية عبرية قد أشارت أن عضوي الكنيست اليمينيين ميخائيل بن آي وأرييه الداد قد تقدموا بهذا الطلب بمشاركة نحو 70 متطرفا استمرارا لسلسلة تظاهراتهم الاستفزازية التي بدؤوا بتنظيمها منذ 3 سنوات في البلدات العربية، والتي بدورها تصدى مواطنوها لهم ومنعهم من الدخول بدءا من أم الفحم ورهط والناصرة . زيارة استفزازية نحمّل الشرطة مسؤوليتها من جانبه قال الزميل الصحفي طه اغبارية أحد أعضاء اللجنة الشعبية في مصمص بحديث معنا" أن القوى السياسية ووجهاء القرية وأبنائها سيجتمعون اليوم السبت لبلورة رؤيتهم فيما يخصّ الموضوع والتباحث سوية لاتخاذ خطوات لمنع هذه الزيارة . وأكد اغبارية أن اليمين المتطرف المتمثل بمارزل وبن آري، هم أشخاص غير مرحب بهم بأي قرية أو مدينة عربية ، كونهم يطالبون بترحيلنا من أرض آبائنا وأجدادنا ، وهم يشكّلون عيّنة ليست بالبسيطة للمجتمع اليهودي الذي يزداد يمينيّة في الآونة الاخيرة . وحمّل طه اغبارية الشرطة مسؤولية هذه الزيارة الاستفزازية والعنصرية ، مشددا على أن الشرطة يجب أن تعلم بأن أهل مصمص لن يتعاملوا مع قدوم هذه الزمرة كضيوف مرحّب بهم.

تشهد قرية مصمص المحاذية لمدينة ام الفحم في وادي عارة ، حالة استنفار للقوى السياسية وأبناء القرية بعد صدور بيان للشرطة يفيد بأن قطعان المستوطنين من اليمين المتطرف تقدموا بطلب لشرطة لواء الساحل لتنظيم تظاهرة في القرية خلال الفترة القريبة .

وكانت الناطقة بلسان الشرطة الاسرائيلية لوبا سامري قد صرّحت بأن نشطاء من اليمين تقدموا اول أمس الخميس بطلب لتنظيم تظاهرة في بلدة مصمص، وعليه سيتم استدعاء عدد منهم لمحطة شرطة أم الفحم لفحص الطلب والبتّ فيه .

وكانت مصادر إعلامية عبرية قد أشارت أن عضوي الكنيست اليمينيين ميخائيل بن آي وأرييه الداد قد تقدموا بهذا الطلب بمشاركة نحو 70 متطرفا استمرارا لسلسلة تظاهراتهم الاستفزازية التي بدؤوا بتنظيمها منذ 3 سنوات في البلدات العربية، والتي بدورها تصدى مواطنوها لهم ومنعهم من الدخول بدءا من أم الفحم ورهط والناصرة .

إعلان

زيارة استفزازية نحمّل الشرطة مسؤوليتها
من جانبه قال الزميل الصحفي طه اغبارية أحد أعضاء اللجنة الشعبية في مصمص بحديث معنا" أن القوى السياسية ووجهاء القرية وأبنائها سيجتمعون اليوم السبت لبلورة رؤيتهم فيما يخصّ الموضوع والتباحث سوية لاتخاذ خطوات لمنع هذه الزيارة .

وأكد اغبارية أن اليمين المتطرف المتمثل بمارزل وبن آري، هم أشخاص غير مرحب بهم بأي قرية أو مدينة عربية ، كونهم يطالبون بترحيلنا من أرض آبائنا وأجدادنا ، وهم يشكّلون عيّنة ليست بالبسيطة للمجتمع اليهودي الذي يزداد يمينيّة في الآونة الاخيرة .

وحمّل طه اغبارية الشرطة مسؤولية هذه الزيارة الاستفزازية والعنصرية ، مشددا على أن الشرطة يجب أن تعلم بأن أهل مصمص لن يتعاملوا مع قدوم هذه الزمرة كضيوف مرحّب بهم.

0

التعليقات المنشورة لا تعبر عن رأي "الشمس" وانما تعبر عن رأي اصحابها.

فيديوهات

+المزيد