بأجواء من الفرح العارم والبهجة الفائقة أقامت مدرسة المعالي في كفركنا السبت يومها المميز " يوم من أيام المعالي " بمشاركة طلاب المدرسة واهاليهم استحضر فيه تراثنا الشعبي وربطه بحياتنا اليومية في شتى المجالات من خلال إقامة ورشات محطات على مستوى المدرسة . افتتح هذا اليوم بمهرجان في ساحة المدرسة بقراءة آيات من القران الكريم ومن ثم كلمة لمدير المدرسة معين عواودة وكلمة غانم خطيب رئيس لجنة اولياء الامور في المدرسة بالإضافة إلى عرض مسرحيات واشعار من قبل الطلاب . بعدها وزع الطلاب على المحطات حيث اشرفوا على تفعيلها فكانت كالتالي : 1 ) فعالية الحذر على الطرق فقد انتشر طلاب السادس على مفارق الطرق برفقة معلمي السياقة حيث تم توزيع ملصقات ومطويات على السائقين . 2) العرس الشعبي لصفوف الثواني والتعرف على تفاصيلة وتم إحياؤه من قبل جداتنا الطيبات اللواتي حضرن من بيت المسنين وأضفين جوا من السعادة والفرح على قلوب الطلاب وأهاليهم فقدموا الأغاني الشعبية التراثية وجبل الحناء وتمت دعوتهن على مائدة العرس . 3) ورشة المصرف (البنك ) وسوق الخضار للصف الأول, كفعالية ترتبط باللغة العربية وذلك للتعرف على مصدرين هامين يدخلان في التعاملات اليومية للمواطن .حيث تم توجه الطلاب إلى المصرف وتعرفوا على كيفية صرف النقود وبعدها بيع الخضار والفواكهه في "عريشة راضي " للطلاب . . . 4) ورشة بناء حي سكني فقد تم بناء بيت صغير وخيمة كبيرة بنيت بأيدي الطلاب . 5)ورشة كشك الفلافل كفعالية ترتبط باللغة العبرية ليتمكن الطلاب من تدارس اللغة على المستوى العام . 6) التعرف على الأكلات الشعبية الموسمية مثل السليجة , الفريكه , هويسة , والذرة وقد تم تحضيرها خلال اليوم مع الطلاب . 7) ورشة صنع الكعك وربطها باللغة الانجليزية لصفوف الثالث . 8) فعالية الحاسوب وبناء مجسم . واشاد مدير المدرسة عواودة ابالمشاركة الفعالة للجنة الاباء ولجنة الامهات على انجاح يوم المعالي المميز وشكر كل من ساهم بمجهود او تبرع او دعم لانجاح فعاليات هذا اليوم وقدم اعتزازه وفخره بطاقم المعالي الذي بذل مجهودا مميزا في انشاء ورشات ومحطات فريدة ومتنوعة . وقدم شكره لادارة بيت المسنين لتلبية دعوتهم وكذلك الشكر للحاجات اللواتي خضرن . وختم بقوله " الطلاب في المركز " وكل ذلك ليكون لطالب المعالي نصيب الاسد في الفائدة والمتعه من هذا اليوم راجيا الله عز وجل أن يجعل ايامهم فرحا وسعادة وتألقا .

بأجواء من الفرح العارم والبهجة الفائقة  أقامت مدرسة المعالي في كفركنا السبت يومها المميز " يوم من أيام المعالي " بمشاركة طلاب المدرسة واهاليهم استحضر فيه تراثنا الشعبي وربطه بحياتنا اليومية في شتى المجالات من خلال  إقامة ورشات محطات على مستوى المدرسة .

افتتح هذا اليوم بمهرجان في ساحة المدرسة بقراءة آيات من القران الكريم ومن ثم كلمة لمدير المدرسة معين عواودة وكلمة غانم خطيب رئيس لجنة اولياء الامور في المدرسة بالإضافة إلى عرض مسرحيات واشعار من قبل الطلاب .

بعدها وزع الطلاب على المحطات حيث اشرفوا على تفعيلها  فكانت كالتالي : 

إعلان

1 ) فعالية الحذر على الطرق فقد انتشر طلاب السادس على مفارق الطرق برفقة معلمي السياقة حيث تم توزيع ملصقات ومطويات على السائقين .

2) العرس الشعبي لصفوف الثواني والتعرف على تفاصيلة وتم إحياؤه من قبل جداتنا الطيبات اللواتي حضرن من بيت المسنين وأضفين جوا من السعادة والفرح على قلوب الطلاب وأهاليهم فقدموا الأغاني الشعبية  التراثية وجبل الحناء وتمت دعوتهن على مائدة العرس .

3) ورشة المصرف (البنك ) وسوق الخضار للصف الأول,  كفعالية ترتبط باللغة العربية وذلك للتعرف على  مصدرين هامين يدخلان في التعاملات اليومية للمواطن .حيث تم توجه الطلاب إلى المصرف وتعرفوا على كيفية صرف النقود وبعدها بيع الخضار والفواكهه في "عريشة راضي " للطلاب . . .

4) ورشة بناء حي سكني فقد تم بناء بيت صغير وخيمة كبيرة بنيت بأيدي الطلاب .

5)ورشة كشك الفلافل كفعالية ترتبط باللغة العبرية ليتمكن الطلاب من تدارس اللغة على المستوى العام .

6) التعرف على الأكلات الشعبية الموسمية مثل السليجة , الفريكه , هويسة , والذرة وقد تم تحضيرها خلال اليوم مع الطلاب .

7) ورشة صنع الكعك وربطها باللغة الانجليزية لصفوف الثالث .

8) فعالية الحاسوب وبناء مجسم .

واشاد مدير المدرسة عواودة ابالمشاركة الفعالة للجنة الاباء ولجنة الامهات على انجاح يوم المعالي المميز وشكر كل من ساهم بمجهود او تبرع او دعم لانجاح فعاليات هذا اليوم وقدم اعتزازه وفخره بطاقم المعالي الذي بذل مجهودا مميزا في انشاء ورشات ومحطات فريدة ومتنوعة . وقدم شكره لادارة بيت المسنين لتلبية دعوتهم وكذلك الشكر للحاجات اللواتي خضرن .

وختم بقوله " الطلاب في المركز " وكل ذلك ليكون لطالب المعالي نصيب الاسد في الفائدة والمتعه من هذا اليوم راجيا الله عز وجل أن يجعل ايامهم فرحا وسعادة وتألقا .





































































0

التعليقات المنشورة لا تعبر عن رأي "الشمس" وانما تعبر عن رأي اصحابها.

فيديوهات

+المزيد