محليات
pixapay

قلق من انتقال مرض يفتك بأشجار الزيتون وأشجار مثمرة في اوروبا الى البلاد، يونس للشمس: "ليس هناك علاج لهذا المرض"




تسود بعض الدول الاوروبية في هذه الأيام حالة من الهلع والقلق، بسبب جرثومة تفتك بأشجار الزيتون وأشجار مثمرة اخرى، حيث تؤدي الى اتلافها تمامًا.


إعلان

وقال المهندس الزراعي مغيرة يونس خلال حديثه مع اذاعة الشمس، أن هذا المرض ليس بجديد انما هو معروف، وهو مرض بكتيري يؤدي الى جفاف شجرة الزيتون، ومن ثم تلفها، وهو معروف بانتقاله وانتشاره السريع، وينتقل حاليا بين عدة دول اوروبية.


وعن كيفية انتقاله قال: "ينتقل هذا المرض عن طريق نباتات مصابة بهذا المرض، والعامل الثاني هو انتقاله عن طريق حشرة تسمى "المصاص" لانها تنقل البكتيريا الى الأشجار".


وعن طرق الوقاية لفت أن: "ليس هناك علاج في الوقت الحالي لمداواة الشجرة المصابة، وليس هناك مبيدات كيماوية تقضي على هذا المرض، والحل هو الوقاية فقط، وفي الدول الاوروبية يجرون ابحاث ودراسة حول هذا المرض، ويعمل الاتجاد الاوروبي على تقليل انتشاره، وما يفعلونه الآن هو قطع الاشجار المصابة بهذا المرض كي  لا تنتشر الى المنطقة المحيطة، والقضاء على الحشرات التي تنقل المرض بواسطة مبيد".


يذكر ان مركز الابحاث في وزارة الزراعة في البلاد يواكب هذه الظاهرة ويجري ابحاثا حول هذا الموضوع

0

التعليقات المنشورة لا تعبر عن رأي "الشمس" وانما تعبر عن رأي اصحابها.

فيديوهات

+المزيد