فلسطيني
قرية الولجة - youtube

عمر حجاجلة يروي معاناته للشمس: "نعيش بسجن مصغر منذ 10 سنوات بعد أن عزل جدار الفصل منزلنا عن قريتنا الولجة"



روى السيد عمر حجاجلة من  قرية الولجة التي تقع بين مدينة القدس وبلدة بيت جالا معاناته لاذاعة الشمس فقال:


"منذ 10 سنوات ونحن نعيش داخل سجن مصغر، بسبب عزلنا عن قريتنا الولجة بعد بناء الجدار الفاصل، وهناك بوابة ركبتها السلطات الاسرائيلية لا يسمح لاحد غيرنا بالدخول او الخروج منها، واذا كان هناك من يرغب بزيارتنا فعليه ان يحصل على تصريح قانوني".

إعلان


وكان عناصر حرس الحدود قد اغلقوا هذا الاسبوع البوابة التي تربط منزل العائلة، بقرية الولجة بحجة ان الاب أقدم على اعمال تخريب، بعد تركيب جرس عليها، كان هدفه فقط ان يقوم ابناؤه برن الجرس لكي يفتح لهم، وفرضت السلطات عليه عقوبات قاسية.


ويقع بيت العائلة في الجانب الاسرائيلي من الجدار الفاصل، واغلاق البوابة يجبرهم، اذا ارادوا الخروج من البيت، على المشي سيرا على الاقدام مسافة 6 كم الى بيت جالا ومنها الى الولجة قريتهم التي توجد على بعد بضعة امتار من بيتهم.


واشار حجاجلة الى انه وعلى مدار سنوات تحاول السلطات الاسرائيلية جعل العائلة تترك بيتها، لكنها فشلت، وهم مصممون على البقاء عى ارضهم. 

0

التعليقات المنشورة لا تعبر عن رأي "الشمس" وانما تعبر عن رأي اصحابها.

فيديوهات

+المزيد