كشف مؤسس شركة أمازون ورائد الفضاء جيف بيزوس الخميس عن نموذج هبوطي للقمر من شركة الصواريخ "بلو أوريجن". فقد عبر أغنى رجل في العالم عن رغبته في أن تعيش البشرية في المستقبل في مستعمرات فضائية شاسعة ذات جدران زجاجية.


وقال بيزوس في عرضه التقديمي في واشنطن "يمكن أن يكون لدينا تريليون شخص في النظام الشمسي، مما يعني أنه سيكون لدينا ألف موزارت وألف أينشتاين"، وأضاف "ستكون هذه حضارة لا تصدق". واستثمر بيزوس المليارات في شركته الخاصة للفضاء "بلو أوريجن" التي تخطط لإطلاق أول رحلة بأطقم من صاروخ "نيو شيبارد" المداري في وقت لاحق هذا العام، وصاروخ "نيو جلين" الكبير -بطول 270 قدمًا- عام 2021.


إعلان

وأشار إلى أن هبوط قمره الصناعي -الذي يبلغ عرضه أكثر من 21 قدما- سيتلاءم بشكل مريح مع هذا الصاروخ الكبير، ويمكن أن يكون بمثابة أداة هبوط لرواد الفضاء على سطح القمر بحلول عام 2024 بالتعاون مع ناسا. ولم تحدد وكالة ناسا أجورا محددة لإرسال مسافرين إلى القمر بحلول عام 2024، ويعد الكونغرس لجلسة استماع هذا الأسبوع مع مخطط ميزانية لا يزال قيد المناقشة مع مكتب الإدارة والميزانية.


وأفادت شركة "آرس تكنيكا" بأن وكالة الفضاء تقدر بأنها ستحتاج إلى مبلغ إضافي قدره ثمانية مليارات دولار في السنة على مدى السنوات الخمس المقبلة، بالإضافة إلى ميزانيتها السنوية البالغة 19 مليار دولار. وإذا عادت ناسا إلى القمر، فستحتاج على الأرجح إلى شخص لبناء مركبة هبوط، لأنها لا تمتلك واحدة، وليست لديها أي أموال في الميزانية لبناء واحدة.

0

التعليقات المنشورة لا تعبر عن رأي "الشمس" وانما تعبر عن رأي اصحابها.

فيديوهات

+المزيد