الناصرة والمنطقة

ابن عم المغدور توفيق زهر يتحدث بتأثر بالغ للشمس "حفيدته تالا التي اعتاد ان يوصلها الى البيت كانت برفقته ورأته حين ارتمى على الأرض"




فجعت مدينة الناصرة يوم امس بمقتل الفنان توفيق زهر (57 عامًا)، اثر تعرضه لطلقات نارية خلال سيره مع حفيدته بجانب احدى المخابز.

إعلان


وعبر كلام مؤثر تحدثت اذاعة الشمس مع السيد بسام زهر ابن عم المرحوم فقال: "الناصرة فقدت انسانا صالحا وعزيزا بكل معنى الكلمة، وما عرفناه انه قتل بالخطأ، وبحسب شهود فانه كان يسير بجانب المخبز مع حفيدته الصغيرة تالا (3 سنوات)، حيث اعتاد ان يوصلها من مدرستها الى البيت، والطفلة رأت جدها حين ارتمى على الأرض والناس ادخلوا الطفلة الى المحل لئلا تتعرض لاطلاق النار، والطفلة دائمة السؤال عن جدها ودخلت بحالة نفسية سيئة".


واضاف: "كل من عرف المرحوم شعر بالصدمة والمفاجأة، وتساءل: "لماذا هذا الشخص بالذات؟!"، فالجميع يشهد على طيبة قلبه، والكلام بحقه لا يوصف، اذ انه كان كالملاك، كما بث الفرحة بين الجميع، وكان يحب العود كثيرا".


وتابع: "الوضع يرثى له في مجتمعنا، ولم نتمكن من وضع الاصبع على الجرح حتى الآن، والناس بحالة خوف بسبب جرائم القتل واطلاق النار، علما ان الناصرة مدينة رائعة وجميلة، لكن لا نعلم ما الذي يحدث بها في السنوات الاخيرة".


هذا وأوصى الاهالي بنهاية حديثه ان تربي ابناءها على المحبة.

0

التعليقات المنشورة لا تعبر عن رأي "الشمس" وانما تعبر عن رأي اصحابها.

فيديوهات

+المزيد