رياضة عالمية

رسمياً... تشافي يعلن اعتزاله ويستعد لخوض تجربة التدريب

أعلن لاعب فريق السد القطري، النجم الإسباني تشافي هيرنانديز اعتزاله رسمياً لعب كرة القدم نهاية الموسم الحالي، دون أن يبتعد نجم برشلونة السابق عن الملاعب، إذ بات يستعد لخوض تجربة جديدة في عالم التدريب.


وقال تشافي في مقال نشره الموقع الرسمي للجنة العليا للمشاريع والإرث: "خلال الأسابيع الأربعة المقبلة، سأصل إلى آخر محطاتي الكروية على المستطيل الأخضر، قبل أن أترجل من القطار الذي طاف بي أرجاء العالم في رحلة مذهلة استمرت لأكثر من 21 عاماً".

إعلان


وأضاف: "من الرائع أن أختم مسيرتي الكروية في قطر، والتي توّجت بتحقيق الفوز الثمين بدوري نجوم قطر الشهر الماضي. ومنذ أن وطئت قدماي أرض قطر، أسهمتُ في تحقيق انتصارات، وشاركتُ في صناعة العديد من الألقاب، باستثناء لقب الدوري الذي راوغنا لفترة طويلة، إلى أن تمكّنا أخيراً من إحرازه. لذلك، يسرني أن أهنىء فريق نادي السد الرائع الذي اجتهد وثابر ولعب بكل مهارة للفوز باللقب".


وتابع: "عندما يتذوق الرياضي حلاوة الفوز بلقب ما، فإنه لا يكل أو يمل محاولاً إحراز ألقاب جديدة، فطعم الفوز الأول يفتح الشهية لتحقيق مزيد من النجاحات. لقد تمكنت دولة قطر خلال الأعوام الماضية من بناء جيل محترف في كرة القدم، وقد رأيناهم يلعبون ضمن صفوف المنتخب القطري الذي فاز بكأس آسيا مطلع هذا العام".


وقال تشافي: "هذا موسمي الأخير كلاعب، لكنني أتطلع لرؤية ما يخبئه المستقبل لي كمدرب.. فلسفتي كمدرب ستعكس نفس الأسلوب الذي طورناه لسنوات عديدة بقيادة يوهان كرويف وفي لا ماسيا وهي الاستحواذ على الكرة، وهذا أكبر الأسس للعب كرة القدم في برشلونة".


ورغم قرار الاعتزال، فقد كشف تشافي أن لديه العديد من الأهداف قبل نهاية الموسم، بعدما توج مع فريقه السد بلقب دوري نجوم قطر قبل أسبوعين وقال: "أشعر بالسرور والفخر لبلوغي سن التاسعة والثلاثين وأنا لا أزال قادراً على العطاء على أرض الملعب، لكن حان الوقت لأختم مسيرتي الكروية هذا الموسم وأنا في أفضل مستوى للفوز بكأس الأمير 2019 والوصول إلى المرحلة التالية في دوري أبطال آسيا. ورغم أن هذا هو موسمي الأخير كلاعب، إلا أنني أتطلع للمستقبل بعيون المدرب".


وتوج تشافي البالغ من العُمر 38 عاماً بالعديد من الألقاب مع برشلونة ومنتخب إسبانيا والسد القطري، إذ نال لقب الليغا 8 مرات وكأس الملك 3 مرات والسوبر الإسباني 6 مرات ودوري الأبطال الأوروبي 4 مرات والسوبر الأوروبي مرتين ومونديال الأندية مرتين، فيما نال لقب أمم أوروبا مرتين مع إسبانيا، وكأس العالم 2010 في جنوب أفريقيا.


كما توج بأربعة ألقاب مع فريقه الحالي السد القطري، وهي كأس أمير قطر وكأس قطر وكأس السوبر القطري، إلى جانب لقب دوري نجوم قطر هذا الموسم.


ويتمنى تشافي تدريب منتخب قطر في مونديال 2022 وكذلك ناديه الأم برشلونة، بحسب العديد من التصريحات السابقة التي أطلقها، كما أنه يعد أول سفير عالمي لمونديال قطر 2022.


وتشافي سفير لبرنامج الجيل المبهر، أحد أبرز أبر برامج الإرث والمسؤولية الاجتماعية في اللجنة العليا للمشاريع والإرث والرامي إلى الاستفادة من الإمكانات التي توفرها بطولة كأس العالم لكرة القدم في قطر 2022 وقوة كرة القدم لإحداث تغييرات اجتماعية إيجابية.


0

التعليقات المنشورة لا تعبر عن رأي "الشمس" وانما تعبر عن رأي اصحابها.

فيديوهات

+المزيد