رياضة عالمية

برشلونة يطرق أبواب نهائي دوري الأبطال بفوز كبير على ليفربول

حسم فريق برشلونة مواجهة ذهاب نصف نهائي دوري أبطال أوروبا، بالفوز على ضيفه ليفربول بثلاثية دون رد، في المواجهة التي أقيمت على ملعب "كامب نو"، ليضع قدماً في المباراة النهائية.


اللقاء لم يمر بفترة جس النبض، حيث تبادل الطرفان الهجمات منذ الدقائق الأولى، عبر نجم الفريق الكتالوني، الأرجنتيني ليونيل ميسي، والفرعون الصغير من جهة فريق ليفربول، المصري محمد صلاح، لكن التحصين الدفاعي وتألق حراس المرمى أجل هز الشباك حتى الدقيقة السادسة والعشرين، بعد أن سجل الأوروغوياني لويس سواريز هدفاً في شباك فريقه السابق، ليهدي الأسبقية لعملاق الكرة الإسبانية.

إعلان


ومنح الهدف أفضلية نسبية لفريق برشلونة، الذي نجح في الاستحواذ على منطقة العمليات والوصول لمرمى الفريق الزائر في أكثر من مناسبة، لكن أفضل لاعب في البريميرليغ، الهولندي فيرجيل فان ديك تمكن من الذود عن مناطقه الدفاعية ببسالة، لينتهي الشوط الأول بهدف سواريز.


دخل الضيوف الشوط الثاني بأسلوب هجومي على أمل تعويض تأخر الشوط الأول، وحاول السنغالي ساديو ماني تارة، وصلاح تارة أخرى، لكن تير شتيغن كان على الموعد، وبدا الفريق الزائر أكثر تنظيماً، مع تراجع ملحوظ لفريق برشلونة، الذي غاب عن تهديد مرمى الحارس أليسون بيكر في العشرين دقيقة الأولى من عمر الشوط الثاني.


وجاء التهديد الأول لأصحاب الأرض عند الدقيقة الخامسة والسبعين، بفرصة ردت العارضة فيها كرة سواريز، قبل أن يستلم ميسي الكرة أمام مرمى خالٍ ليودع الكرة في الشباك، مدوناً على هدف فريقه الثاني في اللقاء، قبل أن يعود ويسجل الهدف الثاني له والثالث لفريقه من كرة ثابتة مميزة، ليحصد "البلواغرانا" أفضلية كبيرة قبل لقاء الإياب يوم الثلاثاء المقبل.

0

التعليقات المنشورة لا تعبر عن رأي "الشمس" وانما تعبر عن رأي اصحابها.

فيديوهات

+المزيد