الجليل

محمد طراد من سخنين للشمس: "صحونا فجرًا بصدمة كبيرة على صوت انفجارٍ كبير، ليتضح أن جدارًا كبيرًا انهار على منزلنا، ولا أصدق أننا نجونا"





روى السيد محمد خالد طراد من مدينة سخنين، حادثة انهيار جدار على منزله في ساعات الفجر اليوم، والذي ادى الى تضرر المنزل.


إعلان

وقال السيد طراد للشمس: "حتى اللحظة ما زلت أعيش اثر الصدمة، فالحادثة كانت مريعة جدًا، ولا اصدق اننا نجونا من هذه الحادثة، وقد حصلت الحادثة قرابة الساعة الثالثة فجرًا، حيث صحونا على صوت انفجار كبير جدًا، في المنزل، حيث اكتشفنا أن الجدار الواقي الذي بُني بجانب المنزل قد انهار على منزلنا، وهذ الجدار أعلى من المنزل، وأدى ذلك الى تضرر نصف المنزل تقريبًا، كما أن هناك انبوبة غاز تفجرت، ولا أصدق حتى اللحظة اننا نجونا".


وأضاف: "اقيم في المنزل مع زوجتي وابني الرضيع، وكما يبدو تخلخل الجدار وانهار على منزلي، وكان هناك خلاف بيني وبين جاري عى بناء هذا الجدار في السابق"، منوها أن: "لن اسكن في هذا المنزل مرة أخرى بسبب ما حصل".

0

التعليقات المنشورة لا تعبر عن رأي "الشمس" وانما تعبر عن رأي اصحابها.

فيديوهات

+المزيد