القدس

فاتنة خوري للشمس: "مسيرة درب الآلام تركز على مراحل آلام شعبنا الفلسطيني ومستمدة من مراحل آلام المسيح الذي كان فلسطينيًا"




من خلال حديث خاص لاذاعة الشمس مع السيدة فاتنة حبيب خوري، تطرقت الى مسيرة الصليب ودرب الآلام في القدس خلال ايام عيد الفصح المجيد.

إعلان


وقالت السيدة فاتنة خوري للشمس::


"مسيرة درب الصليب المعاصر او درب الآلام في القدس، هي مسيرة غير عادية، ولها اهداف مميزة وخاصة، حيث تشتمل على 14 مرحلة، وكل مرحلة تعبر عن مسيرة من المسيرات التي مرّ بها شعبنا الفلسطيني، لكن كلما مرت السنوات تزيد مشاكل ونكبات شعبنا، فتُضاف امور جديدة الى المسيرة".


وأضافت: "فكرة المسيرة مستمدة من مراحل الآلام التي مرّ بها السيد المسيح، والذي كان فلسطينيًا وكان شهيدًا ولاجئًا وأسيرًا، ومرّ بأمور كثيرة في بلادنا، والمسيرة مستمدة من هذه الفكرة، وهي تركز على هويتنا الفلسطينية الدينية، المستمدة من التركيز على هوية المسيح الذي مرّ بكل مراحل آلام بلادنا".

0

التعليقات المنشورة لا تعبر عن رأي "الشمس" وانما تعبر عن رأي اصحابها.

فيديوهات

+المزيد