عالمي
موقع احد الانفجارات - youtube

كيف تعيش سيريلانكا هذه الأيام، الأب عوّاد للشمس: كيف يطال الارهاب الوحشي اناسًا ابرياء يركعون لله في كنائسهم




حول الأجواء التي تعيشها سيريلانكا في هذه الأيام، بعد سلسلة تفجيرات ضربت عدة كنائس وفنادق فيها، تحدثت اذاعة الشمس مع الأب مانويل عوّاد، كاهن كنيسة رقاد العذراء في قرية عابود.


إعلان

وقال الأب عوّاد للشمس: "سيريلانكا غير معتادة على هذه الأحداث، وما حصل يندى له الجبين، اذ كيف يطال الارهاب الوحشي اناسًا ابرياء يركعون لله في كنائسهم".


وأضاف: "الشعب السريلانكي شعب بسيط، يملأ قلوبهم الفرح والحب، وهم يفرحون ويستقبلون الضيف والغريب، وتجد احيانا في الشارع الواحد، معابد عدة لعدة ديانات الواحد بجانب الآخر، دون أن يكون هناك اي عنصرية، فهناك أجواء تآخي في سيريلانكا بين الجميع، لكن هناك من يجبل بالشيطان والحقد ولا اعرف كيف يفكر هؤلاء الناس".


يشار ان اكثر من 300 قتيل راحوا ضحية الانفجارات التي وقعت خلال ايام عيد الفصح في سيرلانكا.

0

التعليقات المنشورة لا تعبر عن رأي "الشمس" وانما تعبر عن رأي اصحابها.

فيديوهات

+المزيد