أعلن قبل قليل عن مصرع الشاب سالم الفقير البالغ من العمر 35 عاما من مدينة اللد، متأثرا بجراحه البالغة اثر تعرضه لاطلاق نار على ايدي مجهولين عندما كان داخل سيارته بعد منتصف الليلة، وتم نقله الى المستشفى محاولة لانقاذه وخضع لعملية جراحية لكن بعد ساعات أعلن عن وفاته متأثرا بجراحه البالغة حيث كانت اصابته برأسه، فيما باشرت الشرطة التحقيق في ملابسات الحادث.


تجدر الاشارة الى ان هذه الجريمة الرابعة في مدينة اللد منذ مطلع العام الجاري بعد ان لقي الشاب ثابت الباز مصرعه، والشابة ديانا الاعسم، والشاب غانم حناوي ليضاف ضحية الجريمة اليوم سالم الفقير.

إعلان

0

التعليقات المنشورة لا تعبر عن رأي "الشمس" وانما تعبر عن رأي اصحابها.

فيديوهات

+المزيد