صحة
pixapay

الشمس تناقش خطورة ادمان الاطفال والفتيان على العاب ومضامين الهواتف النقالة والحواسيب وتأثيرها السلبي على سلامتهم النفسية والصحية



عُقد يوم أمس في مستشفى الجليل الغربي، يوم دراسي، لمناقشة ظاهرة ادمان الاطفال والفتيان لألعاب الهواتف النقالة والحواسيب، خلُص الى التحذير من مخاطرها وتوعية الأهل بها.


إعلان

وناقشت اذاعة الشمس هذا الموضوع مع الاختصاصي النفسي الرئيس في المستشفى "د.اودي بوندشطن".


وحذّر بوندشطن من خطورة ادمان الاطفال والفتيان لألعاب الهواتف النقالة الذكية والحواسيب، لأنها تشكل خطورة كبيرة على سلامتهم النفسية والصحية.


وشدد على ضرورة توعية الاهل بهذه المخاطر، واهمية متابعتهم لأبنائهم ومراقبتهم والحد من هذا الادمان.


ونوه الى أن هناك حاجة ملحة للاهل، لمعرفة ما يدور في العالم الافتراضي لأبنائهم، وشبكات التواصل التابعة لهم، ومعرفة ما يدور في هواتف ابنائهم، بسبب خطورة بعض المضامين التي تحويها.


وقال: نحن مع التطور ومواكبة التحديث والتكنولوجيا وكشف الأبناء عليها، لكن يجب ان ندرك مخاطرها والحذر منها، لئلا يتعرض ابناؤنا للخطر.

0

التعليقات المنشورة لا تعبر عن رأي "الشمس" وانما تعبر عن رأي اصحابها.

فيديوهات

+المزيد