محليات

مجادلة يكشف للشمس أسباب تدني شعبية حزب العمل "أخطاء جباي وعدم تغيير الخطاب"




تُجرى اليوم الانتخابات التمهيدية لقائمة حزب العمل، حيث سيختار منتسبوه مرشحيهم لخوض انتخابات الكنيست، والتي ستُجرى يوم التاسع من شهر ابريل.


إعلان

وناقشت اذاعة الشمس مع الوزير السابق غالب مجادلة، اسباب تدني شعبية حزب العمل، فقال: "المسؤولية المباشرة لتدني جماهيرية حزب العمل تقع على عاتق رئيس الحزب آفي جباي، والوضع الذي وصل اليه حزب العمل كان متوقعًا منذ سنوات، والنتيجة كانت حتمية والأسباب معروفة".


واضاف: "للأسف فمنذ ان استلم آفي جباي رئاسة حزب العمل، ارتكب عدة اخطاء، ادت الى نتائج محبطة في استطلاعات حزب العمل، ونسي انه المرشح لرئاسة الحكومة، ومن صوت لجباي لم يهدف للتصويت لجباي بذاته، وانما هدف الى اسقاط عمير بيرتس".


وتابع: "من الاخطاء التي ارتكبها آفي جباي انه خطط للتخلص من جميع الأقوياء في حزب العمل، ليستفرد بالسلطة، اضافة الى انه تغاضى عن الألوية، عوضا عن ان اجتماعه الأخير مع مؤيديه والذي كان فاشلًا، وحضره بضعة اشخاص فقط".


هذا وأشار الى ان منتسبي حزب العمل العرب، يصل الآن الى 3 آلاف فقط، في حين كان يبلغ عددهم 13 الف ناخب، كانوا يشكلون 14% من عدد الناخبين الكلي للحزب.


كما عزا اسباب تدني شعببية حزب العمل في المجتع العربي، الى احداث العام 2000 والتي قتل خلالها 13 شابًا عربيًا، ولم يحاول حزب العمل منذ ذلك الحين تغيير خطابه مع المجتمع العربي، واعادة المواطنين العرب اليه.

0

التعليقات المنشورة لا تعبر عن رأي "الشمس" وانما تعبر عن رأي اصحابها.

فيديوهات

+المزيد