فن عالمي ومشاهير

في اليوم العالمي للسرطان.. فنانون هزمهم المرض الخبيث (صور)

ينظم الاتحاد الدولي لمكافحة السرطان يوم 4 فبراير من كل عام كيوم عالمي للسرطان، من أجل الوقاية وطرق الكشف المبكر للمرض والعلاج، حيث يعتبر مرض السرطان أكبر المشكلات الصحية التي تواجه العالم، كما يعتبر اشهر أسباب الوفاة عالميًا.

ويوجد العديد من الفنانين الذين هزمهم مرض السرطان، حيث كان أخرهم الفنانة الفلسطينية ريم بنا، التي توفت بعد صراع مع المرض.

إعلان


وتنوعت أسباب الهزيمة من المرض اللعين لأسباب متعددة، منها عدم وجود التكاليف الباهظة للعلاج، مثل الفنانة نعيمة عاكف والتي توفيت بسبب إصابتها بسرطان المعدة عام 1966.



الإفلاس بسبب السرطان

عانت الفنانة سامية جمال، من السرطان وعاشت أيامها الأخيرة فقيرة لا تملك نفقات حياتها بسب تكاليف العلاج الباهظة التي كانت تتكبدها.


وأصيب ايضا الفنان أنور وجدي، بمرض سرطان المعدة، مما اضطره إلى إشهار إفلاسه بسبب تكاليف العلاج الباهظة، وقد كان ممنوعًا من كافة أنواع الطعام.


تأخر الكشف عن المرض

ويوجد العديد من الفنانين الذي هزمهم المرض بسبب تأخر حالتهم الصحية، حيث توفى الفنان عامر منيب، بعد ما عامين تقريبًا بسبب إصابته بسرطان البنكرياس عام 2011.


فقد انهي السرطان حياة الفنانة معالي زايد، عام 2014.


كما عانت الممثلة المصرية زيزي البدراوي من أمراض سرطان الرئة والقلب وضيق التنفس والتي أودت بحياتها عام 2014.


وأيضا اصيب الفنان عبد الله محمود، بسرطان المخ، الذي أدى إلى وفاته عام 2005.


كما توفى الفنان أحمد زكي عام 2005 نتيجة إصابته بسرطان الرئة، لكثرة تدخينه السجائر.


وتوفى الفنان ممدوح وافي، بعد معاناة مع سرطان الجهاز الهضمي الذي أدى إلى وفاته عام 2004.


وتوفت الفنانة ناهد شريف، بعد صراع لسنوات مع “سرطان الثدي” الذي انتصر عليها في النهاية.


وكما عانى المطرب محمد قنديل كثيرًا مع المرض، حيث أصيب بالسرطان، وأجرى عمليات لإزالة المياه على الرئة وراح ضحية المرض بعد معاناة طويلة معه.


وتوفي ايضا الفنان عامر منيب بعد اكتشاف اصابته بمرض السرطان.

0

التعليقات المنشورة لا تعبر عن رأي "الشمس" وانما تعبر عن رأي اصحابها.

فيديوهات

+المزيد