علوم وتكنلوجيا

لأول مرة في التاريخ.. هبوط مسبار صيني على الجانب المعتم للقمر

أعلنت وسائل إعلام صينية، صباح الخميس، هبوط مسبار على القمر في الجانب المعتم منه، في خطوة تاريخية تعد علامة بارزة على طريق برنامج الصين الفضائي الطموح.


إعلان

وذكرت صحيفة “غلوبال تايمز” الصينية أن المسبار (تشانغ اه-4) نجح في الهبوط بشكل سلس لأول مرة على الجانب البعيد من القمر. ولم يسبق لأي مركبات فضائية وصلت إلى هذا الجانب من القمر، وهبطت عليه.

وكانت وكالة أنباء الصين الجديدة (شينخوا) قالت إن الصين أطلقت، في السابع من ديسمبر الماضي، أول مسبار على الإطلاق للهبوط على الجانب المعتم من القمر.


والقمر مقيد بالأرض وفقا لحركة المد والجزر، ويدور بنفس المعدل الذي يدور به حول كوكبنا، لذا لا يمكن رؤية الجانب البعيد مطلقا من الأرض.

وانطلق صاروخ من طراز (لونغ مارش-3 بي)، في ديسمبر الماضي، حاملا المسبار، وكذلك مركبة هبوط، ومركبة جوالة من مركز إطلاق الأقمار الصناعية (شيتشانغ) في جنوب غرب الصين.

وقالت إدارة الفضاء الوطنية الصينية إن مهام المسبار (تشانغ اه-4) تشمل المراقبة الفلكية اللاسلكية ذات التردد المنخفض، ومسح التضاريس والسطح، وكشف التركيب المعدني، وقياس الإشعاع النيوتروني والذرات المحايدة، من أجل دراسة البيئة على الجانب البعيد من القمر.

وتسعى الصين إلى اللحاق بروسيا والولايات المتحدة لتصبح قوة كبرى في الفضاء بحلول عام 2030. وتعتزم تدشين بناء محطة فضاء مأهولة خاصة بها العام المقبل.

وفي حين تصر الصين على أن طموحاتها سلمية بحتة، فإن وزارة الدفاع الأميركية تتهمها بممارسة أنشطة تهدف إلى منع دول أخرى من استخدام معدات متمركزة في الفضاء وقت حدوث أزمة.


0

التعليقات المنشورة لا تعبر عن رأي "الشمس" وانما تعبر عن رأي اصحابها.

فيديوهات

+المزيد