سيارات

سيارات بالملايين ولكنها في قائمة الأسوأ بـ2018.. تعرف عليها

نشرت وكالة بلومبرج الاقتصادية الأمريكية تقريرًا عن أسوأ السيارات الفارهة التي طرحت بالأسواق العالمية خلال عام 2018.

ووفقًا للوكالة الأمريكية، فإن السبب وراء ترشيح هذه السيارات في قائمة الأسوأ، يرجع إلى افتقار بعضها لقوة الدفع الكافية أو المتوقعة، وأخرى اعتمدت الشركات المصنعة على مواد داخلية رديئة وثالثة شكلها الخارجي بات مملًا.

تقول هانا إليوت، صحفية وخبيرة في قطاع السيارات، إن الكثير من السائقين الآن لا يبحثون عن السيارات القادرة على تحدي الصعاب أو المزودة بفرامل تمكنها من الوقوف بثبات على تلة شديدة الانحدار.

إعلان

وأضافت أن معظم الاهتمامات تنصب في الوقت الحالي على مدى قدرة تكييف هواء المقصورة وتوافر سخانات في المقاعد الأمامية، وقدرة المحرك الحصانية، والتكنولوجيات الحديثة وغيرها.

وأعدت إليوت قائمة بالسيارات الخمس الفارهة الأسوأ في 2018، ويمكن التعرف عليها من خلال الصفحات التالية:

لكزس LC 500

مشكلة سيارة LC 500 المقدمة من لكزس اليابانية لا تكمن في شكلها الخارجي أو الإطارات العريضة والسقف المنخفض، فهي من أكثر سيارات عائلة لكزس إثارة وجاذبية.


ولكن مشكلة هذه السيارة أنها لا تقارن بسيارات في نفس فئتها مثل أكيورا NSX وبورش 911 الرياضيتين. بالإضافة إلى أن محرك سيارة لكزس لا يعطي السائق الإحساس بالقوة فهو حرفيًا "فاتر".

الملاحظة الثالثة التي دونتها خبيرة السيارات أن المواد المستخدمة في المقصورة تبدو من البلاستيك الرخيص خفيف الوزن، فضلًا عن نظام شاشة التحكم والتكنولوجيا المستخدمة التي تتساوى مع التكنولوجيا المزودة بها سيارات كاديلاك العتيقة.

وتبدأ أسعار لكزس LC 500 في الأسواق العالمية من 92.000 دولار أمريكي، وتصل إلى 96.510 دولار.


أودي S4

"مشكلة أودي S4 الأساسية أنها سيارة مملة" تقول هانا إليوت.

إليوت تؤكد أنا السيارة ليس بها أي شيئ ملفت سواء على مستوى التصميم الخارجي أو المقصورة الداخلية، وحتى قدرات المحرك V6 ho-hum الذي ينتج قوة 354 حصان.

وبمقارنة القدرة الميكانيكية للسيارة فإن أودي S4 تستطيع الانطلاق من الثبات وحتى 60 ميلًا بالساعة في 4.4 ثانية في حين أن سيارة بي إم دبليو M3 التي تصنف في نفس الفئة وبها الكثير من مواصفات أودي يمكنها الانطلاق في 3.9 ثانية فقط.

إجمالًا فإن سيارة أودي S4 تعد نموذجًا للسيارة الفارهة، إلا أنها لا تملك شخصية خاصة بها.

أودي S4 تتوفر في الأسواق العالمية بأسعار تبدأ من 51.875 دولار أمريكي.


أستون مارتن DB11 Volante

البعض ربما يصاب بالدهشة لتواجد سيارة من أستون مارتن في قائمة الأسوأ لعام 2018.

بالحديث عن محرك V8 المزودة به DB11 Volante فهو قادر على الوصول إلى 62 ميلا في الساعة في 4 ثوان ، وتصل به سرعة السيارة القصوى إلى 187 ميل في الساعة؛ إنه مثالي لعشاق السرعة.

ولكن مقصورة السيارة يعيبها الكثير، ومن يجلس بداخلها سيواجه عدد من المعوقات أولها ضيق المقاعد الأمامية والخلفية. كما أنها مزودة بعناصر من الخيط والجلود غير متناسقة كما أنها غير مستعدة للسير تحت الأمطار.


وترشح إليوت لمحبي سيارات أستون مارتن طراز Vanquish S Volante بديلًا لـDB11 Volante فهي توفر مساحة داخلية أكبر وسقف أكثر متانة وقدرة على التحمل.

أسعار أستون مارتن DB11 Volante تبدأ من من 273.244 دولار أمريكي.


إنفينيتي QX50

كشفت شركة إنفينيتي لصناعة السيارات مؤخرًا عن سيارة رياضية هجينية طراز " Black" مستوحاة من الفورمولا-1، وتمتلك نظام دفع هجين مطور بواسطة رينو الفرنسية بقوة إجمالية تبلغ 563 حصان.

وبالرغم من الشكل المهيب للسيارة رباعية الدفع والذي يوحي بقوة بالغة، إلا أنها محركها مكون من 4 اسطوانات فقط بقوة 268 حصان. وبالتحول إلى الغاز ستشعر برد فعل ضعيف للغاية. أما شاشات المقصورة الداخلية فتبدو، بحسب وصف إليوت، كما لو أنها آتية مباشرة من عام 2008، كما هو الحال في الهيكل الخارجي.


ومن الأشياء الجيدة أن إنفينيتي QX50 التي لم تطرح بشكل تجاري حتى الآن تحتوي على مساحة كافية داخل المقصورة بالإضافة إلى مساحن تخزين كافية للاحتياجات العائلية.


أكيورا RDX

تمتلك أكيورا RDX نظام دفع أقوى من سيارات أخرى في نفس التصنيف مثل بورش Macan وبي إم دبليو X3، ولكن المقصورة الداخلية غير متناقسة والخامات المستخدمة بها تبدو رخيصة للغاية.

أما المظهر الخارجي والشبكة الأمامية تضعف من جاذية السيارة بشكل عام، تؤكد "هانا إليوت".

وبالنسبة للمشتري، فإن سيارات الدفع الرباعي الصغيرة من طراز "بورش" أو BMW SUVs تستحق أن تفكر فيها بشكل أكبر. وإذا كان المشتري يريد توفير المال، يمكن شراء فولفو XC60.

تبدأ أسعار أكيورا RDX في الأسواق العالمية من 38.295 دولار أمريكي.

0

التعليقات المنشورة لا تعبر عن رأي "الشمس" وانما تعبر عن رأي اصحابها.

فيديوهات

+المزيد