المثلث

قلنسوة تتشح بالحزن من جديد وحالة من الغضب اثر جريمة قتل محيي نصرالله رميا بالرصاص

تسود مدينة قلنسوة منذ مساء امس حالة من الحزن في اعقاب جريمة قتل المواطن محيي نصر الله البالغ من العمر 43 عاما، رميا بالرصاص على ايدي مجهولين حين تواجد داخل سيارته في المقعد الخلفي، غربي المدينة في الطريق الالتفافية الزراعية.


وتشهد المدينة حالة من الغضب والمخاوف الشديدة في ظل انعدام الامن والامان الشخصي والجماعي في المنطقة.


إعلان

هذا وترجح الشرطة ان المرحوم تعرض لاعتداء قبل قتله، وفقا للتحقيقات الاولية وفق ما اشار المصدر في الشرطة، إذ اغلقت المنطقة وباشرت التحقيق في ملابسات الحادث وجمع الادلة من منطقة الحدث.


ويشهد المجتمع العربي تصاعدًا كبيرًا في اعمال العنف والجريمة وبوتيرة عالية، حيث كان اخرها المرحومة شادية مصراتي من مدينة الرملة رميا بالرصاص داخل سيارتها.


0

التعليقات المنشورة لا تعبر عن رأي "الشمس" وانما تعبر عن رأي اصحابها.

فيديوهات

+المزيد