وادي عارة
مواقع محلية

مربيات رياض الأطفال بطلعة عارة يستغثن لعدم جهوزية الصفوف والنواقص


عقدت مربيات رياض الأطفال التابع للمجلس الاقليمي طلعة عارة يوم امس، جلسة، دعي اليها رئيس مجلس طلعة عارة، للاطلاع على الوضع العام في رياض الاطفال، اعربن خلالها عن استيائهن، من الجو العام في رياض الاطفال، وانه لم يعد محتملا، ولا يوفر بيئة تعليمية سليمة ومريحة للاطفال والمربيات على حد سواء.


ويعاني رياض الاطفال الذي يضم اطفالًا من سن 3 حتى 5 سنوات، من مشاكل عديدة ونقص مستلزمات اساسية منذ مدة طويلة، مثل عدم جهوزيتها، على مستوى الاضاءة والكهرباء، والحاجة الماسة الى الترميم، وعدم دفع المستحقات، وغيرها من المشاكل.  


إعلان

وطالبت المربيات بالعمل على ايجاد حلول سريعة لهذه المشاكل، ووجهن نداء استغاثة لمساعدتهن.


وقال الأستاذ احمد جبارين، ان مجلس طلعة عارة على علم بهذا الموضوع، ويعي تماما ان هذه الاشكاليات لا توفر بيئة تعليمية مريحة، ويصعب على المربيات تأدية عملهن، ويضطررن احيانا لطلب تبرعات من الأهل، لسد النقص.


واضاف ان مجلس طلعة عارة توجه الى وزارة الداخلية لحل هذه الاشكاليات وطلب المساعدة، منوها الى مجلس طلعة عارة يعاني من عجز مالي، لكن هذا لا يعني ان نبقي اطفالنا تحت الخطر، واعدا بمتاعة هذا الموضع حتى ايجاد حلول له.

0

التعليقات المنشورة لا تعبر عن رأي "الشمس" وانما تعبر عن رأي اصحابها.

فيديوهات

+المزيد