البطوف
تصوير مراسلين

الشرطة تمنع إقامة مهرجان إحتفاءً بإطلاق الأسير د. حكمت نعامنة



اصدرت اللجنة الشعبية المحلية في عرابه بيانًا استنكرت خلاله وبشدة، ما قامت به الشرطة الاسرائيلية من منع إقامة إحتفال، بمناسبة إطلاق سراح الأسير د. حكمت نعامنه، والذي قضى في السجن عامين. 


وذكرت اللجنة في بيانها:

"وهذا موقف شرف، وهنيئاً لك يا قدس ويا أقصى أوفياء عرفوا كيف يردوا عنك الكيد، ولداخلنا الفلسطيني هناك ثمة ضرورة وطنية لتفعيل أشكال المواجهة في ظل التحديات التي تعصف بداخلنا الفلسطيني، وندعوا عالمنا العربي والإسلامي للإنتصار الجدي للقدس والأقصى بعيدا عن بيانات الشجب والإستنكار".

إعلان


واضاف البيان: "وعليه فسيتم إلغاء المهرجان المقرر في ساحة مسجد علي بن أبي طالب، يذكر أن بيت الأسير مفتوح لإستقبال المهنئين اليوم الثلاثاء من الساعة الخامسة حتى العاشرة ليلاً".


وتحدثت اذاعة الشمس حول هذا الموضوع مع السيد هيثم درواشة رئيس اللجنة الشعبية في عرابة.

0

التعليقات المنشورة لا تعبر عن رأي "الشمس" وانما تعبر عن رأي اصحابها.

فيديوهات

+المزيد