محليات

خبير إسرائيلي: زلزال مدمر مسألة وقت وسيخلف مئات الضحايا

قال خبير الزلازل الاسرائيلي ارئيل هيمان ان هناك فرصة كبيرة لوقوع زلزال قوي في اسرائيل سيذهب ضحيته المئات، وذلك بعد سلسلة الهزات الارضية التي وقعت امس في شمال اسرائيل ولبنان وبلغت قوة احداها 4.5 درجة على مقياس ريختر ".

وذكر المعهد الجيوفيزيائي بأن زلزالين آخرين بلغت قوتهما 3.2 درجة وقعا بعد وقوع الزلزال الذى بلغت قوته 4.5 درجة. ووقع الحادثان على بعد عشرة كيلومترات شمال شرق طبريا على عمق 15 كيلومترا .

وأضاف هيمان: "لا شك في أن زلزالاً كبيراً سيحدث في إسرائيل، لكن السؤال هو متى، ليس لدينا أي فكرة ، لكن يمكننا القول على وجه اليقين أن ذلك سيحدث". ربما يكون بقوة من 6-7 درجات خاصة المسافات التي تمر بها الموجات الزلزالية كبيرة جدا ".

إعلان

وتابع الخبير "نحن في خطر ليس فقط في شمال اسرائيل...نحن في خطر دائم. مضيفا" الزلزال الذي وقع عام 1837 بقوة 6 إلى 7 دمر صفد وقتل الآلاف من الناس فيه، ويمكن أن يقع زلزال مشابه".

0

التعليقات المنشورة لا تعبر عن رأي "الشمس" وانما تعبر عن رأي اصحابها.

فيديوهات

+المزيد