النقب

اللقية: تشييع جثمان طالب الطب هشام أبو عبيد ضحية حادث الدهس في رومانيا

بالدموع والحزن والالم شيع المئات من اهالي النقب عامة واللقية خاصة بعد صلاة ظاهر اليوم الخميس جثمان الشاب المرحوم هشام ابو عبيد (23عاما) طالب الطب سنة رابعة في رومانيا , الى مثواه الاخير .

إعلان

وخرج موكب الجنازة من بيت والد المرحوم ومن هناك الى مسجد البلدة وبعد الصلاة على جثمانه الطاهر تم تشييع جثمانه الى مثواه الاخير في مقبرة البلدة حيث ووري الثرى هناك .

وكان المرحوم خرج من سيارته وهو في طريق عودته من المطار برفقة قريبه , حيث وقع عطل في اطار السيارة (بنشر) , فتوقف جانبا على قارعة الطريق وخرج من السيارة لاصلاح العطل وفجأة سيارة انحرف سائقها عن مساره واصطدم بجانب سيارة فؤاد الذي اصيب بجراح خطيرة توفي متأثرا بها .

والى ذلك تتشح قرية اللقية في النقب بالسواد حزنا والما على رحيل الشاب هشام شهيد العلم الذي عرف بحسن اخلاقه وتعامله الطيب مع الاخرين اذ وقع الخبر كالفاجعة على اهله وسكان النقب عامة والطلاب العرب في رومانيا .

يشار الى ان الحادث وقع في مدينة أراد برومانيا وان الحادث اسفر عن اصابة شاب اخر قريب المرحوم هشام اذ وصفت اصابته بالمتوسطة ولا زال يخضع للعلاج في مستشفى برومانيا .

وكان عم الشاب المرحوم قال :" حتى الان لم ننه اجراءات نقل جثمان ابننا هشام للبلاد وعلى ما يبدو ان تشييع جثمانه سيكون يوم غد الاربعاء او الخميس على ابعد تقدير" .

وقال فارس ابو عبيد عم الطالب "ان الطالب هشام فؤاد عبيد، (23عاما) ويدرس الطب السنة الرابعة في احدى جامعات رومانيا وهو من سكان قرية لقية قضاء بئر السبع قد لقي مصرعه في حادث سير وقع برومانيا.

واضاف عبيد ان الحادث وقع بعد عودتهم هو وزملاؤه من المطار حيث تعطلت احدى عجلات المركبة التي يقودونها وخلال محاولتهم تبديل العجلة دهسته سيارة مسرعة، ما ادى الى وفاته على الفور.

0

التعليقات المنشورة لا تعبر عن رأي "الشمس" وانما تعبر عن رأي اصحابها.

فيديوهات

+المزيد