القدس
تصوير: الشرطة ونجمة داوود الحمراء

اصابة حرجة لطفلين جراء حريق في بيت حنينا، كايد ظاهر: "الام اقفلت المنزل عليهما فلعبا بالكبريت واحرقا الصالون دون التمكن من الخروج"



نشب حريق بعد ظهر اليوم الثلاثاء، في بلدة بيت حنينا في القدس، توسع في احد المنازل هناك في الطابق السفلي، ما اسفر عن اصابة طفلين في الرابعة والخامسة من اعمارهما، بصورة حرجة.


وقد هرعت الى المكان طواقم الإطفاء والإسعاف، والتي عملت على اخماد الحريق، ومحاولة اسعاف الطفلين وهما طفل وطفلة، فيما نقل الطفلان بعد ذلك لاستكمال العلاج في مستشفى هداسا هار هتسوفيم، لكن وصفت حالتهما ببالغة الخطورة.  


إعلان

وحول تفاصيل ما حدث افادنا السيد كايد ظاهر الناطق بلسان سلطة الاطفاء، ان التحقيق يشير ان الحريق شب في صالون الشقه السكنيه، في عمارة مكونه من اربع طوابق، واتضح ان الطفلين تركا داخل الشقة السكنيه، بعد ان تركتهما الام واقفلت المنزل عليهما وصعدت الى الطابق الثاني، وخلال ذلك لعب الطفلين بالكبريت، واشعلا النار في الصالون، وهربا وذهبا الى غرفتهما. وقد تمكنت طواقم الاطفاء والانقاذ من تخليصهما لكن وصفت حالتهما بالحرجه جدا.


هذا وتحدثت الشمس مع مسؤول سلطة الاطفائية في القدس "موشي سويسا"، الذي اشار الى ان سبب الحريق هو اقدام الطفلين باللعب بولاعة، ما ادى الى اشتعال كنبة، وبالتالي توسع النار في جميع المنزل، وقد اصيب الطفلان بصورة حرجة، وما زالا يخضعان للعلاج في المستشفى في قسم العناية المركزة.

0

التعليقات المنشورة لا تعبر عن رأي "الشمس" وانما تعبر عن رأي اصحابها.

فيديوهات

+المزيد