صحة

الرياضة؛ الدواء الأكثر فاعلية للصحة العامة

ما هو رد فعلك إذا علمت أنه يمكنك تجنب الإصابة بأخطر الأمراض مثل أمراض القلب والسكتة الدماغية والسكري والسرطان مجاناً، وبفاعلية مضمونة بنسبة تصل إلى 50% بالإضافة إلى تجنب الموت المبكر بنسبة تصل إلى 30% أتعلم ماهو السر؟ إنه ببساطة التمارين الرياضية.


تعد ممارسة التمارين الرياضية العلاج الفعال، وهو في متناول الجميع ولكننا للأسف تجاهلناه لفترة طويلة وعانت صحتنا الكثير، على الرغم من وجود الكثير من الدلائل العلمية التي تثبت قدرة التمارين الرياضية على جعل حياة الانسان أكثر صحة وسعادة. 


إعلان

فالأشخاص المنتظمين على ممارسة التمارين الرياضية هم أقل عرضة للإصابة بالأمراض المزمنة، مثل أمراض القلب وداء السكري من النوع الثاني والسكتة الدماغية إلى جانب بعض أنواع السرطان.


وأوضحت الأبحاث العلمية أن التمارين الرياضية تعزز الثقة بالنفس وتعدل المزاج والنوم، فضلاً عن الحد من أخطار الإجهاد والاكتئاب والتوتر والزهايمر.


يقول الدكتور نيك كافيل، وهو استشاري تعزيز الصحة: "لو كانت الرياضة عبارة عن قرص دواء فإنها ستكون من أكثر الأدوية المخترعة فاعلية".


فوائد صحية

هناك أدلة دامغة على ضرورة أدائنا للتمارين الرياضية للحصول على حياة صحية خالية من الأمراض حتى سن الشيخوخة، وقد ثبت طبياً أن الأشخاص الذين يحافظون على ممارسة التمارين الرياضية بشكل منتظم يحصلون على الكثير من الفوائد التي سنذكرها فيما يلي: 


انخفاض نسبة الإصابة بأمراض القلب والسكتة الدماغية بنسبة تصل لـ 35%

انخفاض خطر الإصابة بداء السكري النوع الثاني بنسبة تصل لـ 50%

انخفاض خطر الإصابة بسرطان القولون بنسبة تصل لـ 50%

انخفاض خطر الإصابة بسرطان الثدي بنسبة تصل لـ 20%

انخفاض خطر التعرض للموت المبكر بنسبة 30%

انخفاض خطر الإصابة بهشاشة العظام بنسبة تصل لـ 83%

انخفاض خطر التعرض لكسور الحوض بنسبة تصل لـ 68%

انخفاض خطر تعرض البالغين للسقوط بنسبة تصل لـ 30%

انخفاض احتمالية الإصابة بالاكتئاب بنسبة تصل لـ 30%

انخفاض أخطار التعرض للخرف بنسبة تصل لـ 30%

0

التعليقات المنشورة لا تعبر عن رأي "الشمس" وانما تعبر عن رأي اصحابها.

فيديوهات

+المزيد