فن عالمي ومشاهير

الشمس تستذكر شاعر فلسطين محمود درويش في ذكرى رحيله، وتبث مقتطفات من قصائده بصوته

مرت علينا يوم امس الذكرى التاسعة لرحيل شاعر فلسطين محمود درويش، وبهذه المناسبة تحدثت الشمس مع البروفيسور جريس خوري الذي قال:


"محمود درويش من اهم الشعراء المنبريين، وحين كان يجتمع مع شعراء المقاومة مثل سميح القاسم وتوفيق زياد، كانت الناصرة تعج بالجماهير لطريقة ادائه، والإصغاء للنصر الادبي بعد الخيبات التي مني بها العرب. وقد ساهم محمود درويش في القضية الفلسطينية مساهمة كبيرة، مثل اي مناضل وقصائده ترجمت الى عدة لغات". 


إعلان

واضاف: "محمود درويش واكب الحداثة واستوعب كل تلك النظريات، لكن ظل خطه واضحًا، ومفهوم فلسطين ظل واضحًا لم يتغير منذ ديوانه الاول، حتى الاخير".


وتابع: لا يمكن لاي قارئ لشعر محمود درويش ان لا يلمس الحس الوطني، واعتقد ان الكثيرين يعرفون درويش على انه شاعر المقاومة فقط، لكنه ايضًا شاعر الانسانية ككل، ولم يحظ بحقه بالنسبة للنضال الذي قام به، لذا يجب ان فهم قيمة هذا الشاعر واهميته".

للاستماع للقاء الكامل:

0

التعليقات المنشورة لا تعبر عن رأي "الشمس" وانما تعبر عن رأي اصحابها.

فيديوهات

+المزيد