عربي

ملك الأردن يزور رام الله، داوود كتّاب للشمس: "الأردن لن يقبل بعودة السفيرة الإسرائيلية قبل اعتذار اسرائيل وتقديم التعزية"

وصل العاهل الأردني الملك عبد الله الثاني اليوم الاثنين إلى رام الله، وكان الرئيس محمود عباس في استقباله حيث جرت للضيف مراسم استقبال رسمي في مقر المقاطعة. 


وسيعقد الرئيس عباس والعاهل الأردني اجتماعا لبحث آخر المستجدات السياسية، وتداعيات الأزمة التي تسببت بها إسرائيل في المسجد الأقصى. 


إعلان

وتعد الزيارة الحالية للعاهل الأردني الخامسة لفلسطين، ومن المتوقع أن تستمر عدة ساعات يعود بعدها الملك بطائرته المروحية إلى عمان.


حول فحوى ومضمون الزيارة تحدثت الشمس مع الكاتب داوود كتّاب مدير شبكة الاعلام المجتمعي، والذي اشار الى ان الزيارة تحمل عدة رسائل منها الاطمئنان على صحة الرئيس الفلسطيني ابو مازن، ايضا بحث الازمة التي تسببت بها اسرائيل عقب مقتل المواطنين الأردنيين، والغضب الأردني جراء استقبال نتنياهو للقاتل وكأنه بطل قومي، لذا فعلاقة الاردن مع اسرائيل ساءت بسبب ذلك، لذا فالعاهل الأردني يرغب بارسال رسالة الى الجانب الإسرائيلي، تطالب من خلالها بالاعتذار للأردن، وتقديم التعازي لعائلات الضحايا، والمطالبة بالتعويض.


ونوه الى ان الاردن لن يقبل بعودة السفيرة الإسرائيلية قبل تنفيذ هذه الطلبات.


ولفت الى انه كان يود بوجود كاميرات في المسجد الأقصى خلال الأيام التي اغلق فيها، لئلا تجرؤ عناصر اسرائيلية على العبث بمحتويات المسجد الأقصى.


للاستماع للقاء الكامل:

0

التعليقات المنشورة لا تعبر عن رأي "الشمس" وانما تعبر عن رأي اصحابها.

فيديوهات

+المزيد