علوم وتكنلوجيا

تعرف على ميزات هاتف "غوغل" الجديد.. هل ينافس الشركات الكبيرة؟


تستحوذ شركتا "أبل" و "سامسونغ" على اهتمام المعجبين بالتكنولوجيا بشكل عام، كما تحظى بمتابعة عالمية في الوقت الذي تكثر فيه الشائعات بشكل كبير حين تقترب هذه الشركات من طرح هاتف جديد، لكن ماذا عن هاتف شركة "غوغل" هل يحظى بالاهتمام ذاته؟


إعلان

بحسب ما نقل موقع "بيزنس إنسايدر"، فإن الهاتف الجديد لشركة "غوغل" سيحمل مزايا عدة، كما سيشهد تغييرات على مستوى الكاميرا والتصميم ومقاومة الماء، ومن المرتقب أن يصدر الحجم الأكبر من الهاتف الجديد في حجمين، الأكبر بشاشة تبلغ مساحتها 5.99 بوصة، فيما ستصل دقة تفاصيل الصورة على الجهاز إلى (2K)، بينما سيكون حجم الأصغر 4.97 بوصة بدقة 1080.


ورجحت شائعات أخرى أن تتولى شركة "إل جي" تصميم الحجم الأكبر، بعدما واجهت "غوغل" انتقادات واتهامات بتقليد كل من "آيفون" و "سامسونغ"، حيث تسعى الشركة الأمريكية إلى أن تكون أكثر تميزا في السوق، فيما ستنفذ شركة "اتش تي سي" النسخة الأصغر.

فيما أورد موقع "XDA"، أن غوغل قد تزود هاتفها "بيكسل 2" الأكبر حجما بمكبر صوت إضافي، لكنها ستضطر إلى التخلي عن منفذ السماعات، في حال أقدمت على ذلك، ورغم أن هاتف "بيكسل" الأصلي لم يكن قادرا على مقاومة المياه، الا أنه يرجحُ أن يتم تعزيز نسختي "بيكسل 2" بالميزة التي طرحتها "آبل" في هواتف "آيفون" في وقت سابق..


أما الكاميرا فستكون في صلب اهتمام "غوغل"، بحسب الخبراء التقنيين، لاسيما أن كاميرا النسخة الأولى من الهاتف لقيت استحسانا كبيرا، ولن تركز الشركة على مقياس الـ"ميغابيكسل" في هاتفها الجديد، وستحاول عوضا عن ذلك، أن تزود خاصية التصوير في الجهاز بعدد من المزايا الأخرى أبرزها جودة الصورة يالضوء المنخفض، وطرحت غوغل هاتفها بيكسل في أكتوبر من العام الماضي، ومن المرتقب أن تعلن عن هاتفها الجديد في أكتوبر/ تشرين الأول المقبل.

0

التعليقات المنشورة لا تعبر عن رأي "الشمس" وانما تعبر عن رأي اصحابها.

فيديوهات

+المزيد