النقب

فك لغز اختفاء وقتل حنان البحيري من النقب؛ قتلت واحرقت ودفنت بقايا جثتها

استمرارًا لتحقيقات الشرطة في ملف شبهات جريمة اختفاء وقتل الفتاة حنان البحيري (19 عامًا) من اللقية في النقب، والتي كانت قد اختفت آثارها منذ مساء يوم 03.05، مع اعلان الشرطة في حينها انها مفقودة، وذلك عقب توجه والدتها الى الشرطة بخصوص اختفائها، مشيرة الى اشتباهها في عمها البكر الذي كان قد فرض سلطته على الاسرة، بعد وفاة زوجها وهو شقيقه، وكذلك في شقيقين آخرين له.


خلال التحقيقات التي اجرتها الشرطة في ظل امر حظر نشر، تمكنت مؤخرًا من فك لغز الجريمة، وسمح للتو بالنشر على ان الشرطة كانت قد اعتقلت مجمل ستة من افراد عائلتها، بالضلوع في شبهات اختفائها وقتلها لخلافات عائلية خاصة، مع تمكن الشرطة من تشكيل قاعدة ادلة ضد ثلاث مشتبهين من ضمن المجموعوهم اثنين من اعمامها، بما شمل عمها البكر وابن احدهما، بشبهة قتلها من بعد خطفها يوم اختفائها من البلدة قرب منزلها هناك، ونقلها بسيارة الى حيز سكنهم في المنطقة هناك "جبعوت جورال"، حيث تم استجوابها ومن ثم قتلها وحرق جثتها ودفن بقاياها داخل كيس في حفرة عميقة هناك نحو 4-3 امتار تحت التراب.   


إعلان

هذا ويشار ان الشرطة تمكنت من التوصل الى بقايا جثمان المرحومة التي دفنت هناك،  وذلك يوم 26.05، وبالتالي قدم يوم الاربعاء الفائت تصريح ادعاء عام ضدهم بالضلوع في جريمة القتل، واليوم الاحد من المقرر التقدم في لائحة الاتهام الى جانب طلب تمديد فترة اعتقالهم حتى الانتهاء من كافة الاجراءات القانونية ضدهم.

0

يلفت موقع الشمس الألكتروني إلى أنّه ليس مسؤولًا عن التعليقات التي ترده ويأمل من القرّاء الكرام الحفاظ على احترام الأصول واللياقات في التعبير.
التعليقات المنشورة لا تعبر عن رأي "الشمس" وانما تعبر عن رأي اصحابها.

فيديوهات

+المزيد