منوعات
pixapay

لماذا تظاهرت هذه المرأة بالعمى طيلة 28 عاماً!

نشر موقع "odditycentral" قصة غريبة حيث ذكر انه وقبل 28 عام، أُصيبت كارمن خيمينيز بالعمى التام بسبب إصابة خطيرة في العين. هذا ما أخبرت به الجميع، بما في ذلك أسرتها، وقد اتضح مُؤخراً أنها لم تكن مُصابة بأي عمى وتعمدت أن تتظاهر بذلك لسبب غريب.


هذه المرأة المقيمة في مدريد، إسبانيا، تبلغ من العمر 57 عاماً، وقد اضطرت لفعل لذلك لأنها تعبت من قول “مرحباً” للناس الذين لا تُريد هي في الواقع تحيتهم. 


إعلان

طوال الوقت الذي مضى كانت هي مُبصرة تماماً، مما أصاب أسرتها بصدمة كبيرة، على الرغم من أنهم كانوا دائماً يشتبهون في شيء عن حالتها، حيث قال زوجها للصحفيين إنها كانت تضع الماكياج بدقة كبيرة، وأحياناً كانت تنظر إلى التلفاز من جانب عينها. لكنها لم تعترف بتزوير عماها حتى وقت قريب.


كارمن فعلت ذلك لتجنب الاضطرار إلى تحية الناس والتحدث إليهم. قالت لوكالة هاي نيتيسيا الإسبانية: “كُنت مُتعبة من مقابلة الناس في الشارع والوقوف وقول مرحباً، لم أكن أبداً شخصية اجتماعية، وبتظاهري بالعمى تمكنت من تجنب العديد من المسؤوليات الاجتماعية”. 


وبصرف النظر عن الاضطرار إلى شرح لعائلتها لماذا كذبت عليهم لسنوات عديدة، أو للناس الذين كانت تحاول تجنب مقابلتهم، فإن كارمن تواجه أيضاً مشاكل قانونية، وذلك لأنها مُسجّلة كعمياء، وقد تلقت مساعدات مالية خاصة.


خبر كارمن قد انتشر بسرعة كبيرة في مواقع الأخبار في كل من أوروبا وأمريكا الجنوبية، لكن موقع أوديتي سنترال يُشير إلى أنه من غير المعقول بأن تخدع كارمن العالم من حولها بالتظاهر بالعمى دون أن تُفضح قصتها في وقت سابق.


وأضاف الموقع إلى أن الحكومة تختبر عمى الناس قبل تقديم أي مُساعدة مالية لهم.

0

التعليقات المنشورة لا تعبر عن رأي "الشمس" وانما تعبر عن رأي اصحابها.

فيديوهات

+المزيد