احتفل المئات من اهالي طرعان بأحد الشعانين وذلك بعد القداس في كنيسة مار فيليبوس للروم الكاثوليك ومار جوارجيوس للروم الارثوذكس. 


في نهاية الصلوات خرج المحتفلون في مسيره كبيره شارك فيها اكثر من ١٥٠٠ شخص،  بأجواء من الفرح والسعاده قادتها سرية الكشافه.

وتوجهت المسيرة نحو  المركز الجماهيري حيث سار في المقدمه الآباء الروحيون، ورئيس المجلس المحلي عماد دحله، والشيخ عبد المعطي نصار.

إعلان

وقد القيت كلمات من قبل شخصيات عدة بعد انتهاء المسيرة، وتبادل الجميع التهاني والتمنيات بحلول السلام والمحبه.

0

التعليقات المنشورة لا تعبر عن رأي "الشمس" وانما تعبر عن رأي اصحابها.

فيديوهات

+المزيد